سفراء الإتحاد الأوروبي في السرايا (النهار)
نشر بتاريخ 13/01/2012
سفراء الإتحاد الأوروبي في السرايا (النهار)

أعربت رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي السفيرة أنجلينا إيخهورست عن سرور الاتحاد باختيار الحكومة "مسار الإستقرار والسيادة"، مؤكدة ثقتها بانها تستطيع المضي في الاصلاحات اللازمة والاستمرار في إيلاء الالتزامات الدولية واستقرار البلاد الاولوية. استقبل رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي في السرايا امس، في حضور وزير الاقتصاد والتجارة نقولا نحاس، وفد سفراء الاتحاد الأوروبي الذي ضم الى ايخهورست سفراء: النمسا وبلجيكا وبلغاريا وقبرص والجمهورية التشيكية والدانمارك وفنلندا وفرنسا والمانيا واليونان والمجر وايطاليا وبولونيا ورومانيا وسلوفينيا واسبانيا واسوج وبريطانيا وهولندا وسلوفاكيا.

وعقد نحاس وايخهورست مؤتمرا صحافيا أذاعت في مستهله السفيرة بياناً أشارت فيه الى التوصل إلى "رؤية مشتركة للعلاقات بين الاتحاد الأوروبي ولبنان خلال سنة 2012 لوضع خطة عمل جديدة تساهم في تعزيز جهودنا المشتركة وتركيزها على أولويات المصلحة المتبادلة".

وأوضحت أن الموازنة المدمجة لمساعدات الاتحاد ودوله لمشاريع تنفذ حالياً تبلغ مليار أورو. "وهذا يشير إلى أن الاتحاد شريك ثابت وموثوق به، ملتزم الاصلاح لتحسين الظروف المعيشية في لبنان بشكل ملموس".

وأعربت عن سرور الاتحاد "لأن حكومة لبنان التي يرأسها الرئيس ميقاتي اختارت مسار الاستقرار والاستقلال والسيادة. ونحن نشجع القادة اللبنانيين على متابعة هذا النهج. ونحن على ثقة بأن لبنان سيستمر في الوفاء بالتزاماته الدولية في سنة 2012، وفق قرارات مجلس الأمن الدولي، بما في ذلك ما يتعلق باليونيفيل والتعاون مع المحكمة الخاصة بلبنان".

أضافت: "إن الإنجازات، إلى جانب العزم على المضي في الإصلاحات الملحة، توفر أرضية خصبة للبنان للاستمرار في الازدهار والنمو، مما يمكنه من ترسيخ جذوره الديموقراطية وتعزيز اقتصاد مزدهر. وقد ناقشنا مع رئيس الحكومة المجالات ذات الأولوية، وركّزنا على الإصلاح الانتخابي وإصلاح القطاع الأمني وتعزيز إدارة الحدود، وتحسين المناخ الاستثماري(...)".

بدوره، قال نحاس إن الرئيس ميقاتي تحدث عن الخطة الاقتصادية التي تضعها الحكومة والتي سيعلن عنها قريباً لتحفيز كل مكونات جذب الاستثمار بهدف وضع أرضية صالحة للقيام بالاستثمار وتوفير فرص العمل. كما تحدثنا عن كيفية تعزيز الاجراءات مع الاتحاد الاوروبي للتوصل الى انتاجية حقيقية".
وكان ميقاتي إستقبل سفير تركيا إينان اوزيلديز الذي بحث معه في تفاصيل برنامج الزيارة المرتقبة لوزير خارجية تركيا احمد داود اوغلو لبيروت غدا السبت.

كما استقبل متروبوليت بيروت للروم الكاثوليك المطران كيرللس سليم بسترس على رأس وفد من المجلس الأعلى للطائفة وجه اليه دعوة للمشاركة في احتفال عيد أبرشية بيروت في الرابع من شباط، وأكد ميقاتي حضوره.

إطلاق مدوّنة سلوك قوى الأمن، ميقاتي: الأجهزة أثبتت فاعليتها (النهار)

أكد رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي " أن الاجهزة الامنية تمثل شبكة أمان حقيقية للبنان بعدما أثبتت فاعليتها على صعيد حماية الأمن الوطني ، من دون تمييز بين منطقة وأخرى". وشدد على العمل لتعزيز التعاون بين الاجهزة الأمنية اللبنانية "بعيدا من حسابات الربح والخسارة لهذا الجهاز او ذاك، لاننا لسنا في تنافس بين الاجهزة، بل نحن في صدد تكامل بينها، وهي التي منحها اللبنانيون ثقتهم، وطبيعي أن تبادلهم الثقة بمزيد من التزام الراحة والاستقرار اللذين يشكلان مفتاح التطور الاقتصادي والتنمية المستدامة".

كلام ميقاتي جاء خلال رعايته إطلاق "مدوَّنة قواعد سلوك عناصر قوى الأمن الداخلي" أمس في السرايا، في حضور وزير الداخلية والبلديات مروان شربل، ونواب وسفراء وقيادات امنية ودبلوماسية وقضائية وممثلين للمنظمات غير الحكومية اللبنانية والدولية، وضباط قوى الأمن الداخلي الكبار.

وعرض رئيس قسم حقوق الانسان في قوى الأمن المقدم زياد قائد بيه أهداف مدونة السلوك الرامية الى تحديد واجبات عنصر قوى الأمن والمعايير القانونية والأخلاقية التي عليه التزامها في أثناء أداء واجباته.
ثم تحدث الممثل الإقليمي لمكتب المفوَّض السامي لحقوق الإنسان في بيروت فاتح عزَّام تلاه المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء أشرف ريفي الذي أكد عزم قوى الامن وتصميمها "على ترسيخ قواعدها وتطبيق بنودها وذلك بدوام المتابعة والإشراف وإعتماد الشفافية ومبدأ الثواب والعقاب، ونأمل أن تكون هذه المدونة نواة لعلاقة أفضل وتعاون أوثق بين قوى الأمن والمواطن، يكون أساسها سيادة القانون وإحترام الحريات وهدفها الديموقراطية وحماية حقوق الإنسان".

والقى وزير الداخلية والبلديات مروان شربل بدوره كلمة ركّز فيها على أهمية إطلاق هذه المدونة وضرورة احترام عناصر قوى الأمن الداخلي لأحكامها وبنودها، "كما نؤكد حقوق هذه العناصر وعدم التحامل عليها وأعني الاحترام المتبادل بين الأفراد وعناصر المؤسسة تماشيا" مع احترام حقوق الأطراف جميعا" من خلالها".

وقال: "إن الوضع الاقليمي والدولي في مرحلة عدم استقرار قد يؤثر سلبا" على الوضع الداخلي، لكننا قررنا ألاّ نستسلم للصعوبات والعقبات وأن نبدأ بخطوات ثابتة في اتجاه تعزيز حقوق الانسان، وهذا ما قامت به مؤسسة قوى الامن الداخلي ليس فقط انسجاما" مع التزامات لبنان الدولية، بل أيضا" لاقتناع راسخ بأن المبدأ الأساسي في تطوير المجتمعات والشعوب والدول هو احترام الفرد كقيمة إنسانية سامية".

أنجبت ثلاثة توائم في طرابلس، نازحة من بطش النظام السوري تختصر معاناة شعب (المستقبل)

سلوى سعيد سيدة من اللاجئين السوريين الفارين من بطش النظام الى أحد البيوت في ضواحي مدينة طرابلس أنجبت وهي في حملها السابع ثلاثة توائم في المستشفى الحكومي طرابلس ووضع الاطفال الثلاثة في "جهاز الحاضنة" لمدة زادت على ستة عشر يوما. وبدأت بعد انجابهم قبل أربعة أشهر في طرابلس رحلة ثانية مع المعاناة بعد الاولى التي تجلت بالنزوح من بلدة تل كلخ السورية قبل عشرة أشهر جراء ما تعرضت له من التدمير والقصف ومن ثم الاجتياح .

لا تملك أم وليد "30" عاما من المال ما يمكنها شراء علبة حليب أو دواء أو حفاضات لاولادها وهي تنتظر من يجود عليها من أبناء الحي أو بعض الجمعيات الخاصة التي تشرف على النازحين السوريين الذين ترتفع اعدادهم بشكل كبير كل يوم الى مدينة طرابلس والشمال عموما حيث النزوح الاقرب والاسرع عبر الحدود الشمالية ، لتبقى صورتها المأسوية نموذجا عن واقع ومعاناة النازحين السوريين في ظل غياب الرعاية الرسمية ، واقتصارها على عدد من الجمعيات الانسانية .

تقول سلوى:" تركنا تل كلخ من جحيم القصف والدمار 7 أشقاء مع عائلاتهم ، لم يعد يوجد مشفى واحد في البلدة بعد أن تحولت الى معتقلات، هربت مع أبنائي الثلاثة آية 9 سنوات ووليد 8 سنوات وهيا 3 سنوات وأنجبت هنا في طرابلس ثلاثة أطفال: جنان وغفران وخلدون . النظام يقتل ورب العالمين يعوض على الشعب السوري. صراحة في البداية كنت خائفة جدا وحملت همهم كثيرا حتى أني توقعت ان لا يعيشوا في هذه الظروف، خاصة ان وضع المنزل الصحي سيئ ولا قدرة لنا على تأمين احتياجاتهم ولا حتى رعايتهم ، لكن قدّر الله لنا مجموعة من أهل الخير وبما تيسر لهم، سواء مكتب التنسيق الاجتماعي في الجماعة الاسلامية ، وجمعية البشائر، وجهاز الاغاثة في الجمعية الطبية الذين بادورا الى مد يد المساعدة والاعانة".

تشير أم وليد بالصدفة الى أن زوجة شقيقها أيضا "أنجبت توأمين في طرابلس وحالها مثل حالي" ، وتؤكد أن جميع أفراد عائلاتها السبعة تسكن في منازل متواضعة في محيط مدينة طرابلس وبأن والدها وصل فقط قبل عشرة أيام من جحيم القتل الذي يمارس في سوريا يوميا .

يعتبر رئيس جمعية البشائر الخيرية الاجتماعية أحمد مصطفى محمد أنه "بالرغم من الجهود التي تقوم بها الجمعية وأهل الخير في محاولة التخفيف عن النازحين السوريين إلا أن شحا واضحا في الموارد لا يوازي حجم المشكلة الكبيرة والمتفاقمة، فأعداد النازحين بازدياد مستمرمنذ أكثر من عشرة أشهر والبيوت ضاقت بكثرة ساكنيها ولم تتوفر حتى الآن مراكز لإيواء هذه الأعداد المتزايدة في طرابلس، ولا يخفى على احد أن حلول فصل الشتاء بقساوته وطقسه البارد فاقم الأزمة، فالذين تم إيواؤهم قبل أشهر سرعان ما انكشف عيب البيوت بعد أن نزلت الامطار واغرقت الفرش وسببت لهم نزوحا آخر، فضلا عن أن جميع الذين حصلوا على أغطية صيفية هم بحاجة إلى بطانيات شتوية ويلزمهم وسائل تدفئة وما يرافقها من مصروف،خصوصا أن غالبية اللاجئين لا يجدون عملا ليعيلوا أنفسهم وأهليهم، لذا نغتنمها فرصة لنوجه صرخة استغاثة لاصحاب الضمائر الحية بالوقوف الى جانبهم للتخفيف عن كاهل الاشقاء السوريين الذين كانوا السباقين في اغاثة الشعب اللبناني ابان عدوان تموز ، على أمل أن يخفف الله عنهم مصيبتهم ويعودوا الى ديارهم في أقرب وقت" .

وكانت الجمعية أعلنت في بيان لها انه في اطار حملتها "المفتوحة لتقديم المساعدات الى النازحين السوريين في مختلف المناطق الشمالية ومساعدة بعض العائلات الخاصة، تم إدخال مئات الحالات إلى المستشفيات وصرف الادوية لهم واجراء التحاليل الطبية، فضلا عن عيادتنا المتنقلة بإشراف الدكتور هشام سليمان التي دخلت البيوت وكشفت على المرضى وقدمت لهم العلاج والدواء المجاني في وادي خالد ومشتى حمود وطرابلس وضواحيها، بالتعاون مع "جمعية الرحمة الكويتية" و"مؤسسة الرعاية الانسانية" وبعض المحسنين واهل الخير من لبنان والخارج".

واعلنت انه "استجابة للضغط الهائل من الحالات المرضية التي تفد إلينا، تم تخصيص يوم الخميس من كل أسبوع لمعاينة المرضى النازحين وصرف الدواء لهم مجانا، في مركز الجمعية في محلة أبي سمراء".