الشعار يعرض والسفير التركي قضية المخطوفين ويطالب نصرالله بفتوى تحريم استخدام السلاح (المستقبل)
نشر بتاريخ 20/07/2012
الشعار يعرض والسفير التركي قضية المخطوفين ويطالب نصرالله بفتوى تحريم استخدام السلاح (المستقبل)

التقى مفتي طرابلس والشمال الشيخ مالك الشعار، في مكتبه، في دار الفتوى في طرابلس، سفير تركيا، إينان اوزلديز، في حضور رئيس دائرة أوقاف طرابلس الشيخ حسام سباط، والشيخ ماجد الدرويش. وتم التداول في الأوضاع ولا سيما التطورات في سوريا إضافة إلى قضية اللبنانيين المخطوفين في سوريا وما تقوم به تركيا من إتصالات لتأمين إطلاق سراحهم.

بعد اللقاء أكد السفير التركي "وضع كافة إمكانات وطاقات تركيا في موضوع إنهاء مسألة المخطوفين اللبنانيين في سوريا بأسرع وقت ممكن لاسيما وأن رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال سليمان قد زار تركيا مؤخرا وبحث في هذه القضية مع الرئيس عبد الله غول ورئيس الحكومة رجب طيب أردوغان". وأكد إهتمامه بتعزيز الوحدة الوطنية في كل لبنان وبصورة خاصة في طرابلس والشمال، وأن تسود لغة التوافق بين سائر اللبنانيين.

وردا على سؤال قال اوزلديز: "نحن في تركيا ليس بإمكاننا أن نتنبأ بما سيحصل في سوريا، لكن علينا أن نتحلى بالصبر ونؤكد بذل كافة الجهود لتأمين إطلاق المخطوفين اللبنانيين في سوريا من دون إعطاء مواعيد محددة نظرا لدقة القضية".

وقال الشعار: "زيارة السفير التركي للتهنئة بحلول شهر رمضان المبارك ولتقديم التعزية بالشهيدين الجليلين اللذين استشهدا في أحداث عكار. وتطرقنا إلى الوضع الإجتماعي والوضع الديني والأمني في طرابلس والشمال خصوصا ولبنان عموما. وقد فوجئ أني أحمل رأيا أناشده فيه أن يعمل ما يستطيع من أجل الأخوة المحتجزين من المخطوفين لأننا لا نفرق بين لبناني ولبناني. صحيح أن لهم مرجعيات دينية ومذهبية ولكن هؤلاء لبنانيون من حقنا جميعا المطالبة بإطلاق سراح أي لبناني".

أضاف "كل الناس يعلمون مدى الديبلوماسية الرفيعة التي تمارسها تركيا في هذه الآونة ونحن نثمن عاليا حركتهم واستيعابهم لكل ما له علاقة بقضية فلسطين وبقضية العرب والمشكلة اللبنانية بصورة خاصة ".

وردا على سؤال قال الشعار: "نتمنى أن يطلق سراح كل مخطوف ونعتبر أن الخطف ليس وسيلة لا ديموقراطية ولا دينية ولا أخلاقية، من حق الإنسان أن يتنفس الحرية أيا كان إنتماؤه الديني والمذهبي والسياسي. نحن ضد وسائل الخطف أيا كانت ومن أي جهة صدرت، ومع إطلاق حرية جميع المخطوفين في كل المناطق اللبنانية والعربية. كلنا لبنانيون وكلنا عرب وتربطنا أواصر المودة والوطنية ونصر على تحقيق الوحدة الوطنية بين سائر أبناء هذا البلد".

وعن رأيه في الدعوة التي أطلقها السيد حسن نصر الله بخصوص ميثاق شرف بين الطوائف، قال الشعار: "سررت عندما إستمعت إلى هذا الأمر، وأود أن يقترن مع هذا الميثاق جزء آخر، هو أن يعلن السيد حسن نصر الله تحريم إستخدام السلاح في الداخل حتى يطمئن اللبنانيون جميعا. نحن قوم نريد أن نطمئن على حياتنا وهناك شعور بالقلق عند شريحة كبيرة جدا من اللبنانيين وأنا منهم، مع كامل إحترامي للسيد نصر الله وما يمثل إلا إننا نريد أن نستمع منه كذلك إلى فتوى بتحريم إستخدام السلاح ويؤخذ على هذا ميثاق شرف جديد كذلك، وتحية إلى كل العاملين في الحقل الوطني والمقاومة ضد إسرائيل".

جامعة المنار ـ طرابلس تخرج طلابها (المستقبل)

احتفلت جامعة المنار في طرابلس "مؤسسة رشيد كرامي للتعليم العالي" بانتهاء السنة الجامعية وتخريج الطلاب الذين أنهوا دراستهم في كليات إدارة الاعمال والعمارة والهندسة والنقل البحري والصحة العامة والسياحة للعام 2012.

حضر الاحتفال ورعاه رئيس مجلس الأمناء الرئيس عمر كرامي، وزير التربية والتعليم العالي حسان دياب ممثلا الرئيس نجيب ميقاتي، وشارك في الاحتفال عدد من الوزراء والنواب وممثليهم وأهالي الخريجين. ترحيب من سعدالله الحليمي، ثم عرض رئيس الجامعة سامي منقارة إنجازات الجامعة وخطة تطويرها.

ونوه نائب رئيس جامعة الميسيسيبي للشؤون الخارجية ويل نورتون بأهمية التعاون مع الجامعة "الذي يهدف الى تبادل الأساتذة والبرامج".

ثم تسلم الخريجون شهاداتهم.