«إنماء طرابلس» تسأل: لماذا تغييب الميناء عن التعيينات؟ (السفير)
نشر بتاريخ 12/10/2012
«إنماء طرابلس» تسأل: لماذا تغييب الميناء عن التعيينات؟ (السفير)

هنأت «جمعية إنماء طرابلس والميناء» بعد اجتماع برئاسة روبير حبيب، رئيس ومجلس وأعضاء معرض رشيد كرامي الدولي، وتساءلت عن «سبب عدم تعيين الحكومة أعضاء من مدينة الميناء، علماً ان كل المناطق في طرابلس كالقبة والزاهرية والقلمون والتل، ممثلة في هذا المجلس»، معتبرة «ان مدينة الميناء التي تعدّ من الناخبين (30 الف صوت) وتمثل ربع اصوات مدينة طرابلس الاجمالية، لا يجوز حرمانها من هذه التعيينات».

ودعت الحكومة الى «إعادة النظر في التعيينات المقبلة، وإنصاف هذه المدينة لما يتمتع به شباب وشابات الميناء من كفاءات وعلوم وخبرات على كل المستويات، علماً انه لم يعد في إدارات الدولة اي من المديرين العامين من الميناء بعدما أحيل الى التقاعد الامين العام السابق لوزارة الخارجية السفير محمد عيسى الذي أصبح رئيساً حالياً لبلدية». وأشارت الى «ان الميناء كانت دائماً وفية في كل الاستحقاقات والمناسبات الوطنية، فلا يجوز تغييبها أو تهميش دورها على صعيد طرابلس خصوصاً والشمال عموماً».